واحدة من أهم الضربات القاتلة لليابان في الحرب العالمية الثانية

المرشال الأدميرال ياماموتو

عندما قامت المخابرات الأمريكية بفك شفرة يابانية تفيد بأن المرشال الأدميرال الياباني “ياماموتو” سيقوم بزيارة جزر سليمان, مما أدي إلي سقوط طائرته بعد مرور 4 أيام فقط من اعتراض تلك الرسالة عام 1943

الطائرة الامريكية المنفذة للعملية

و كانت الرسالة بلغة البحرية اليابانية (جاي إن) و الرسالة التي تم إعتراضها تُعرف تاريخياً بالرسالة (جاي إن – 25 بي) و كانت تلك ضربة حاسمة في الحرب العالمية الثانية. و قامت أمريكا فور فك الشفرة بترتيب هجمة للتخلص من ياماموتو و تُعرف عملية إسقاط طائرة ياماموتو بالعملية فيجان

لغة البحرية اليابانية JN

JN-25b إسم الرسالة التي تم إعتراضها

طائرة ياماموتو بعد تنفيذ العملية

و ياماموتو هو واحد من أهم أمراء البحار في تاريخ اليابان و العالم, كما انه واحد من القادة القائمين علي عملية قصف “القاعدة البحرية الامريكية في بيرل هاربور” الشهيرة, و هو الذي خطط للهجمة, و كان ياماموتو ضد سياسات اليابان في الحرب العالمية الثانية و ضد قصف بيرل هاربور و لكنه ظل مخلصاً لوطنه و ملتزم بتنفيذ سياسات اليابان بالحرب حتي يوم مماته. و يُعتبر حادث قتله من نقط التحول بالحرب

يُعتقد ان تلك آخر صورة تم إلتقاطها له قبل الحادث

ma3lomapoi

كل ما نهدف له نقل المعرفة والثقافة قدر المستطاع والمواضيع ليست كلها جادة ولكنها موضوعة بجدية

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: