أبو القاسم الزهراوي العالم المسلم الذي وضع للعالم أسس إستخدام الأدوات الجراحية الطبية

و كان ذلك في القرن “ال10” عندما قام المبدع أبو القاسم الزهراوي بإصدار واحد من أعظم الانجازات الطبية موسوعته كتاب “التصريف لمن عجز عن التأليف” و هي موسوعة من “ثلاثين مجلد” التي شرحت بالتفصيل و بالرسم شكل كل أداة و طريقة إستخدامها بالعمليات الجراحية بناءاً علي التجربة و كانت تلك نقطة تحول في تاريخ الجراحة عندما اصبحت الجراحات و استخدام الادوات مبنية علي تجربة عملية بدلاً من النظريات و التخمينات. و تم ترجمة مجلداته إلي لغات اخري من ضمنها اللاتينية

و الغريب ان الأدوات المستخدمة في تلك الموسوعة لم تختلف حتي يومنا هذا إلا إختلاف طفيف, و أستطاع أيضاً المبدع الزهراوي أن يكتشف امراض بل و يكتب توصيفها أيضاً, و كانت تلك الموسوعة هي البداية لوضع أساسات الجراحة في أوروبا لاحقاً

و أسمه بالكامل “أبو القاسم خلف بن عباس الزهراوي” , و يُطلق عليه لقب “أبو الجراحة الحديثة” و هو طبيب مدبع مسلم وُلد في “الزهراء” بالاندلس و عاش بقرطبة بالاندلس أيضاً. و تم تسمية شارع في قرطبة بإسمه تكريماً له حتي الان. 

شارع أبو القاسم
Abulcasis

و يُعرف في الغرب بإسم

Abulcasis

ولا تنسوا الدعاء له بالرحمة و المغفرة

ma3lomapoi

كل ما نهدف له نقل المعرفة والثقافة قدر المستطاع والمواضيع ليست كلها جادة ولكنها موضوعة بجدية

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: