اخر الاخبار: هل هكذا يتم التعامل مع مرضي التوحد في الدول الاجنبيه؟

هل شاهدت يوماً فيلم “وحدي في المنزل” بالطبع فعلت فجميعنا نتلهف لمشاهدته وقتما يتم عرضه في التلفزيون, فهو يتحدث عن ام اكتشفت اختفاء ابنها عندما اقلعت الطائره و نسيت الام طفلها الصغير وحده بالمنزل؟

جاك

هذا ما حدث مع نيكولا بوردي و لكن هذه المره لم تتركه باختيارها,  فأثناء عودة نيكولا إلى كارديف الأسبوع الماضي من عطلة في توي في جزيرة كريت مع أطفالها ، جاك 24 عاماً، أليكس 12 عامًا، ودارسشي 11 عامًا

بمجرد أن أقلعت الطائرة، قالت السيدة بوردي أنها لاحظت أن مقعد جاك المخصص غير مأهول، لكنها افترضت أنه كان جالسًا في المقاعد ذات الأولوية بالقرب من المقدمة و بعد هبوط الطائرة و الذهاب لحمل الأمتعة أكتشفت الأم الكارثة

 حيث أدركت الأم أن حقائب جاك مفقودة ولم تتمكن من العثور عليها و لقد بحثوا لأكثر من ثلاث ساعات مع أمن المطار والشرطة والقنصلية البريطانية

جزيرة كريت

ثم اكتشفوا أن جاك لم يكن على متن الطائرة مطلقًا ، ولم يكن عالقًا في جزيرة كريت دون جواز سفره أو هاتفه المحمول أو ماله

ولكن عندما وصلوا إلى مطار هيراكليون وجدوا ان جاك ، الذي يعاني من مرض التوحد ، تم ترحيله من الطائره و نقله الي الطبيب عندما أصيب بالصداع النصفي وبدأ يتقيء، و لقد عاد جاك في النهاية إلى المملكة المتحدة برفقة شرطي وكان يبكي عندما وصل إلى منزله في سيارة من المطار

مطار هيراكليون

وأضافت السيدة بوردي: “أعتقد أنه يتعين عليهم تعويضنا والتأكد من عدم حدوث ذلك لأي شخص آخر

 قدم المطار ​​الدعم الكامل لهم من خلال ترتيب رحلة العودة إلى المملكة المتحدة والسفر إلى المنزل، مع تغطية التكلفة بالكامل

ma3lomapoi

كل ما نهدف له نقل المعرفة والثقافة قدر المستطاع والمواضيع ليست كلها جادة ولكنها موضوعة بجدية

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: