من صفحات التاريخ… حكاية النجم العالمي التشيكسلوفاكي الذي أنشق و قام باللجوء لمصر عام 1949. لتستفيد مصر من ذلك أيضاً

و هو نجم التنس الذي أصبح بعد ذلك نجم هوكي, التشيكي “ياروسلاف دروبني”. و كان أمر شائع جداً بين الرياضيين في تلك الفترة أن يهربوا من الاتحاد السوفييتي نظراً لظروف المعيشة و إنتشار الفكر الشيوعي و بشكل خاص الدول الفقيرة مثل التشيكسلوفاكيا علي سبيل المثال

و لكن أغلب اللاعبين كانوا ينضموا إلي كندا أو أستراليا او أمريكا إلا أن دروبني إختار وجهة مختلفة تماماً و لكن ذلك عاد بالفائدة علي مصر

و لعب دروبني بإسم مصر في بطولات رسمية و ظل بها حتي عام 1959 حين استطاع الحصول علي الجنسية الإنجليزية و أنتقل إلي هناك

و لكن في عام 1954 استطاع ان يضع بجانب إسم مصر بطولة “ويمبلدون” للتنس حيث اصبح اول لاعب يحمل جنسية إفريقية يفوز بالبطولة بالتاريخ. كما في خلال فترته مع مصر حصد إجمالاً 4 بطولات هامة “بطولتين دورة رولان غاروس الدولية الفرنسية” و بطولة أستراليا المفتوحة بالإضافة إلي ويمبلدون

و بالصورة الأولي النجم الشهير دروبني نظراً لتمكنه من اللعبة كان يُقال عنه دائماً “بالتأكيد 4 عيون أفضل من إثنان” لإرتدائه النظارات دائماً أثناء اللعب

ma3lomapoi

كل ما نهدف له نقل المعرفة والثقافة قدر المستطاع والمواضيع ليست كلها جادة ولكنها موضوعة بجدية

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: