الإمبراطورية السلجوقية, من هم السلاجقة و كيف بدأت و كيف إنتهت؟

الدولة السلجوقية هي إمبراطورية هامة جداً في التاريخ الإسلامي و من أكبر الدول في تاريخ الإسلام بشكل عام في إقليم وسط آسيا ما يشمل تركيا و إيران حالياً, أساسها سلالة تركية و كانت من أهم القوي المواجهة للبيزنطيين, و توسعت الدولة حتي شملت دول الشام و مناطق أفغانستان حالياً و أستمرت لقرابة ال 160 عام.

الامبراطورية السلجوقية الركعة الحمراء بالصورة

تأسست الدولة علي يد الشهير “طغرل بك” الذي حكم 26 عاماً منذ عام 1037 و حتي عام 1063, و ساعده علي ذلك أيضاً أخيه “جغري بك” الذي قام بتوحيد القبائل حتي أصبحت تحت مسمي واحد و هو الدولة السلجوقية, و كان الدين الرسمي للدولة الإسلام (سنة) و نتيجة اتساع مساحة الدولة تم تأسيسها كسلطنة و أصبحت اللغات الرسمية هي العربية و الفارسية و التركية الأغوزية, و العربية كانت اللغة الرسمية للعلم و التعليم بالدولة و شملت الدولة بعض الفئات الشيعية أيضاً, و اللغة الفارسية كانت لغة الحُكم و الأدب أما اللغة الأغوزية كانت اللغة المتداولة في الجيش.

طغرل بك

و تمكن المؤسس طغرل ان يتسع بالدولة و يقضي علي الدول المسيطرة في مناطق إيران و العراق حالياً ليأتي بعده “ألب أرسلان” و يبدأ مرحلة الصراع الشهيرة بين الدولة السلجوقية و الإمبراطورية البيزنطية و يتمكن من خلال ذلك الصراع من توسعة الدولة لتشمل جورجيا و ارمينيا

ثم جاء الجزء الأخير في التوسعة في عهد ثالث الحُكام ملك شاه لتشمل الشام أيضاً, و بعد ملك شاه لم تعرف الدولة أي توسعات بعد ذلك بل بدأت في الإنحصار و التفكك لتظهر منها أكثر من شعبة أشهرهم السلاجقة الروم, و جاء ذلك نتيجة إنشقاقات داخلية و أبرزها بسبب جماعة الحشاشين الشهيرة التي كانت تعمل علي عمليات إغتيال للقادة و الحُكام و تتسبب في تفتيت داخلي للدولة, و هي جماعة إسماعيلية تُعرف أيضاً في تاريخ الفُرس بالملاحدة, و ترجع أصل التسمية الحقيقية إلي لفظ فرنسي أطلقوه علي تلك الجماعة التي أشتهرت بعمليات أغتيالات للقادة حتي حاولوا أيضاً إغتيال صلاح الدين الأيوبي, حيث أختار الفرنسيون الصليبيون تلك التسمية التي أصلها “أساسان” و كان لفظ يعبر عنهم كونهم قتلة, إلا أن هناك مراجع تذكر أن التسمية بسبب تعاطي المخدرات قبل إجراء عمليات الإغتيالات و هي الأكثر إنتشاراً و لكن القصة الأولي هي الأرجح و الأقرب للصحيح (و لكن عليهم خلاف). و تُعتبر تلك الجماعة من أوائل الجماعات الفدائية في التاريخ, و “حشاشين” هي الكلمة التي أندرج منها بالانجليزية كلمتين و هم قاتل و اغتيال

جماعة الحشاشين و أشتهروا بزي مشابه يخفي وجوههم

و بالنسبة لأسماء المؤسسين “طغرل بك” فإسمه كاملاً “ركن الدين أبو طالب طغرل بك محمد بن ميكائيل بن سلجوق” و سلجوق هو إسم الجد, أما أخيه “جغري بك” فإسمه كاملاً “جغري بك أبو سليمان داوود بن ميكائيل بن سلجوق” و يعني اسمه “الصقر الصغير”.

و أثبتت الدولة السلجوقية وجودها مع بدء الحملات الصليبية, حيث أستطاع السلاجقة تحقيق إنتصار علي “حملة الشعب الصليبية” التي تلاها مباشرة الحملة الصليبية الأولي, و فور بدأ الحملة كان قد فقد السلاجقة فلسطين لصالح الدولة الفاطمية التي لم يمر الكثير حتي خسرت القدس لصالح الحملة الصليبية لتبدأ رسمياً الدول الصليبية, و تبدأ لاحقاً الحملة الصليبية الثانية.

حملة الشعب الصليبية

و يعتبر بداية الخسائر و الإنهيار مع “معز الدين أحمد سنجر” الذي بدأ يخسر مناطق بالجزء الواقع بأفغانستان, بعد السقوط أمام غزو الدولة القراخطائية التي لحقها مباشرة الغزو المغولي الشهير الذي إجتاح العالم الإسلامي

سنجر

و أستمرت قوة الدولة السلجوقية حتي وفاة ملك شاه, ليبدأ الصراع علي السلطة بين أخيه و أبناءه الأربعة فور وفاته, و يبدأ مع الصراع تقسيم الدولة و مرحلة الضعف و الإنهيار, و تنقسم لسلطنة السلاجقة الروم و سلطنة أخري في بلاد الفرس و 2 آخرين في العراق بالإضافة إلي إنقسامات بحلب و دمشق.

الدولة القراخطائية

و لكن بشكل عام يُعتبر عهد السلاجقة هام جداً في تاريخ الحضارة الإسلامية و حضارة وسط آسيا, ففي عهدهم ظهر العديد من العلماء و تطورت المنظومة العلمية بالدولة, و من أشهر العلماء في عهدهم, عالم الفلك الشهير “عمر خيام” و الفيلسوف أبو حامد الغزالي.

عمر الخيام

ma3lomapoi

كل ما نهدف له نقل المعرفة والثقافة قدر المستطاع والمواضيع ليست كلها جادة ولكنها موضوعة بجدية

لا تعليقات بعد على “الإمبراطورية السلجوقية, من هم السلاجقة و كيف بدأت و كيف إنتهت؟

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: