صياد يُصعق عندما يصطاد سمكة تشبه الديناصور

في يوم 16 سبتمبر الماضي (2019), علي سواحل النرويج, أثناء ما كان الصياد الشاب “أوسكار لوندال” يصطاد و بدأ بسحب سنارته ليجد في اخرها سمكة بعين ضخمة تُشبه الديناصور الأمر الذي أدي لإختلال توازنه و كاد أن يسقط

حيث تفاجئ أوسكار عندما قام باصطياد تلك السمكة العجيبة التي تسببت في شهرته في جميع أنحاء العالم, و أُطلق عليها اسم السمكة التي تشبه الديناصور, و تلك السمكة هي واحدة من أغرب أنواع السمك و نوع غير معروف لدي العديد أيضاً

و بعد تداول الصورة و شهرتها صرح المختصين في عالم الحيوان أن السمكة من نوع “السمكة الفأر” التي تعيش علي مستوي عميق جداً في قاع المياه بالقرب من أسماك القرش, و هي ليست خطر علي الإنسان و قام العلماء في السابق بتسميتها بذلك الاسم بسبب ذيلها الطول الرفيع

أما بالنسبة لعينها فسبب كبر حجمها بذلك الشكل يرجع لقيامها بعكس الضوء مثلما تفعل القطط

و حكي الصياد عن الأمر قائلاً “شعرت ان السنارة قد ألتقط شئ ضخم, و أستغرق مني سحبها 30 دقيقة و يرجع ذلك للعمق الذي كنا نصطاد عليه و هو”800 متر تحت سطح الماء” و أضاف اثناء عملية السحب ظهر في البداية سمكتان “الهلبوت” علي اثنان من السنانير, و فرحت كثيراً بذلك, ثم ظهر شئ اخر, و تفاجئت في البداية بشكلها, و لكنها كانت رائعة فأنا لم أري شئ مثل ذلك في حياتي, فكانت تشبه الديناصور في الغالب و قال أنه لم يكن يعرف نوع تلك السمكة و لكن زميله كان يعرفها

الهلبوت

و لكن لم تتمكن السمكة من النجاة و توفت فور خروجها من الماء و ذلك نتيجة التغير المفاجئ في الضغط, و قال أوسكار أنه اخذ السمكة إلي المنزل و أكلها, و قال برغم من مظهرها الغريب إلا أن طعمها لذيذ.

ma3lomapoi

كل ما نهدف له نقل المعرفة والثقافة قدر المستطاع والمواضيع ليست كلها جادة ولكنها موضوعة بجدية

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: