يوليوس قيصر, كيف صعد للسُلطة؟ و لماذا تم إغتياله؟ و ما صحة جملة “حتي أنت يا بروتس؟” و مرور سريع علي الرابط بين قيصر و بطليموس و كليوباترا و بومبيوس و عدة شخصيات تاريخية

الجزء الأول: الصعود للسلطة و علاقته ببطليموس و كليوباترا و سر شهرته تاريخياً..

يوليوس قيصر كان جنرال عسكري و سياسي كما انه كان مؤرخ تاريخي أيضاً, و يُعتبر يوليوس قيصر هو سبب انتهاء الجمهورية الرومانية و بداية الامبراطورية الرومانية. و صاحب الجملة التي تم تطويعها روائياً الشهيرة “حتي أنت يا بروتس”.

مقتل يوليوس قيصر

و إنجازات يوليوس قيصر العسكرية و خاصة انتصاراته في “الحروب الغاليَة” ضد القبائل الغاليَة, كانت سبب رئيسي في تكوين شعبية ضخمة له في الجمهورية الرومانية, و يوليوس قيصر هو أول جنرال يعبر القناة الانجليزية (المانش) و نهر الراين, حيث قام ببناء جسر فوق نهر “الراين” و عبر القناة الانجليزية (المانش) لغزو بريطانيا.

الحروب الغالية

و لكن نجاحات يوليوس قيصر بدأت تزعج القائد العسكري “بومبيوس الكبير” و كان بومبيوس علي علاقة قوية مع مجلس الشيوخ بروما كما انه كان زوج ابنة يوليوس قيصر “جوليا قيصر” , و يوليوس قيصر كان يزيد من قوته و شعبيته في تلك الفترة و لكنه انخرط في شن حروب غير مصرح بها من مجلس الشيوخ بالدولة, و كان ذلك بداية الأزمة.

بومبيوس

ليفاجئه المجلس بطلب ان يتنازل عن قيادته العسكري و يعود إلي روما, و لكن رفض يوليوس قيصر ذلك لانه يعلم بأن عودته تعني المحاكمة بتهمة شن حروب غير مصرح بها, مما أدي إلي اتخاذه قرار الهجوم علي ايطاليا لتشتعل “حرب قيصر الأهلية” التي اتحد فيها بومبيوس مع مجلس الشيوخ ضد يوليوس قيصر و انتهت الحرب بإنتصار يوليوس قيصر رغم ان جيش المجلس و بومبيوس كان يفوق جيش قيصر عدداً بمعدل 3 أضعاف.

مما أدي إلي فرار “بومبيوس” بعد الهزيمة و استسلام المجلس ليوليوس قيصر ما عدا “كاتو” الذي فر إلي افريقيا, و بومبيوس الذي فر إلي الاسكندرية بمصر نظراً لعلاقته الوطيدة بالمصريين. و كان يحكم مصر اّنذاك بطليموس الثالث عشر, و عندما علم ان يوليوس قيصر قادم إليهم بحثاً عن بومبيوس قام بقتله و عند وصوله أهداه رأسه. و لكن ذلك أغضب يوليوس قيصر كثيراً مما دفعه لقتل مستشارين بطليموس الثالث عشر الذين اشرفوا علي قتل بومبيوس, و قام بعزل بطليموس من منصبه و وضع كليوباترا السابعة حاكمة لمصر. و غضب يوليس كان ناتج عن تعلقه ببومبيوس و كونه زوج إبنته أيضاً و طلب يوليوس أن يتم دفن بومبيوس بشكل يليق به.

بطليموس الثالث عشر

و عاد قيصر إلي روما و تولي شئون الدولة و اصبح القوة المسيطرة في الحكومة و قام بعدة اصلاحات و اعادة هيكلة, و قام بإنشاء “التقويم اليولياني” الشهير الذي انتشر بعد ذلك في اغلب اوروبا و دول خارج اوروبا ايضاً (و استمر ذلك التقويم حتي 1582 حتي قام البابا غريغوريوس الثالث عشر بإصدار التقويم الميلادي). و بدأ يضم إليه المحاربين القدامي و ازداد سيطرته علي الدولة حتي في النهاية أعلن نفسه حاكم مدي الحياة.

و من هنا بدأ العداء التاريخي, بعد إعلانه لنفسه حاكم مدي الحياة مع انتشار احتمالات بتنصيب نفسه ملكاً بدأت نخبة المجتمع الروماني بالغضب مما ادي إلي بداية المؤامرة ضده, ما يُعرف تاريخيا ب”إديس مارس” و تعني يوم 15 مارس ولكن بالتقويم اليولياني, الذي انتهي بقتله.

كما سيتضح في الجزء الثاني.

يوليوس قيصر مقتول علي الأرض علي اليسار

الجزء الثاني


ma3lomapoi

كل ما نهدف له نقل المعرفة والثقافة قدر المستطاع والمواضيع ليست كلها جادة ولكنها موضوعة بجدية

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: