متي تم تأسيس الدوري الإنجليزي لكرة القدم؟ و لماذا تغير اسمه؟ و لماذا إنهار نادي ليفربول في فترة التسعينات؟

ففي يوم ال 22 من شهر مارس عام 1888,  تم تأسيس الدوري الانجليزي لكرة القدم. و قد تم تغيير اسم الدوري منذ عام 1992 ما يُعتبر كمعاملة دوري جديد بسبب الكارثة التي تسبب فيها نادي ليفربول…

حيث تسببت أحداث شغب قام بها الجمهور في مباراة ضد فريق يوفنتوس الإيطالي في سقوط حائط باستاد ببلجيكا سقط معه 39 قتيل و 600 مصاب عام 1985. و هي حادثة تُعرف ب “كارثة هيسل”.

كارثة هيسل

و نتج عن ذلك عدة اعتقالات و قرار بمنع الأندية الانجليزية من المشاركة في أي بطولة أوروبية لمدة 6 أعوام ماعدا ليفربول لمدة 7 أعوام. و استمر ليفربول في الصمود بحصد البطولات المحلية و تمكن من الحصول علي بطولة الدوري الانجليزي…

و لكن كانت الضربة الثانية هي كارثة هيلزبرة عام 1989 التي كانت ضربة النهاية لليفربول و بدأ الانهيار الحقيقي للنادي و سقوط شعبيته لدي الحكومة بشكل خاص الذي أصبح كنادي يُهدد سمعة إنجلترا في أوروبا.. و سقط في ذلك الحادث 96 شخص قتيل, و يظل ذكري وفاتهم تقام حتي اليوم كل عام في الدوري.

كارثة هيلزبرة

و لم يحصل ليفربول علي أي لقب (للدوري) منذ عام 1990 (موسم 1989 – 1990) الموسم التالي لوقوع كارثة هيلزبرة و تحول الامر لشبه حرب سياسية بين ليفربول و تاتشر في قضية طويلة يتهم بها ضحايا هيلزبرة الشرطة أنها السبب في الحادثة و لكن لم يتمكن الضحايا من تحقيق أي تقدم في قضيتهم حتي وفاة تاتشر و ذلك الحادث هو السبب في كره العديد من سكان ليفربول لتاتشر حتي اليوم.

رئيسة الورزاء مارجرت تاتشر (المرأة الحديدية)

كانت جريدة “ذا صن” البريطانية قد شنت حملة آنذاك عنيفة علي جمهور ليفربول بإتهامهم أنهم مجرمين و ذكرت بعض الأحداث الصادمة التي وقعت أثناء الحادث متهمة الجمهور بعمليات سرقة و تبول علي ضباط الشرطة, الأمر الذي أدى لإنفعال سكان المدينة تجاه الصحيفة التي أعتبرها السكان متواطئة مع الحكومة و الشرطة و تم مقاطعة تلك الصحيفة علي الفور في المدينة, و لم يقتصر مقاطعة الصحيفة علي جمهور نادي ليفربول بل على جمهور نادي إفرتون الذي تضامن مع الموقف. (نادي إفرتون هو نادي في مدينة ليفربول ايضاً).

حملة مقاطعة صحيفة ذا صن

و بذلك تحول العداء لعداء مدينة تجاه حكومة و ليس عداء مشجعين كرة قدم تجاه هيئة سياسية, و رغم محاولة الصحيفة في ال10 سنوات الماضية بإصدار أكثر من إعتذار رسمي يرفض سكان المدينة للأبد التعامل مع الصحيفة و رفض جميع إعتذارتها.

ذكري وفاة ال 96

حكاية 96 شخص هددوا إستقرار إنجلترا لعقود..

ma3lomapoi

كل ما نهدف له نقل المعرفة والثقافة قدر المستطاع والمواضيع ليست كلها جادة ولكنها موضوعة بجدية

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: