عندما سحقت القوات المهدية السودانية القوات البريطانية

“معركة أبو طليح” بين القوات البريطانية و “القوات المهدية” في السودان بقيادة القائد التاريخي “محمد أحمد المهدي” الذي يُنسب اسم القوات له عام 1885.

و بدأت تلك المعركة بسبب محاولة القوات الانجليزية الوصول إلي “غوردون باشا” الانجليزي المرسل من قبل بريطانيا للسيطرة علي الخرطوم الذي سقط في الحصار من قِبل القوات السودانية بقيادة محمد أحمد المهدي.

محمد أحمد المهدي

وادت تلك المعركة لخسائر فادحة للانجليز من ضمنها مقتل قائد القوات البريطاني “هربرت ستيوارت” وادي ذلك لانسحاب الانجليز من السودان. واستطاع “محمد احمد المهدي” ان يحرر الخرطوم وقتل “تشارلز غوردون” الذي كان في منصب حاكم السودان, لتتكون بعد ذلك الدولة المهدية ويتم تحويل العاصمة لأم درمان.

و”محمد أحمد المهدي” هو قائد الثورة المهدية ومؤسس الدولة السودانية المستقلة. وتعتبر تلك اول مرة تقوم دولة افريقية بتحرير نفسها من الاحتلال واستبداله بحكم اسلامي في القرن ال 19.


اقرأ أيضاً: معركة القلابات, في فترة القوة السودانية “الثورة المهدية”


اقرأ أيضاً: معركة “عطبرة” بين مصر و السودان و إنتهاء الثورة المهدية


ma3lomapoi

كل ما نهدف له نقل المعرفة والثقافة قدر المستطاع والمواضيع ليست كلها جادة ولكنها موضوعة بجدية

رأيان حول “عندما سحقت القوات المهدية السودانية القوات البريطانية

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: