الأشباح تجتاح الشوارع في إندونيسيا و ماليزيا لتُجبر الناس علي البقاء بالمنازل أثناء حظر التجوال بسبب فيروس كورونا!

فتفاجأ السكان بمجموعة من الأشباح بماليزيا و إندونيسيا تجتاح الشوارع تجلس في المنتزهات و بجوار السيارات و في الشوارع تستعد لمهاجمة أي شخص مار في وقت الحظر.

credits: Reuters

و لكن هذه الأشباح ليست حقيقية بل هي مجموعة من المتطوعين قاموا بإرتداء ملائات سرير و وضعوا بعض المستحضرات علي وجوههم و الكحل بالعينين لتبدوا أشكالهم مرعبة قدر الإمكان, في محاولة لمنع السكان من الإنتشار بالشوارع أو الذهاب للمناطق العامة بالمساء أثناء محاولات العالم بالكامل مكافحة الفيروس.

و تحدثت البرامج التلفزيونية معهم, و أخبرهم قائد المجموعة التطوعية أنهم حاولوا أن يكونوا مختلفين و لا يقتصر دور المجموعة علي عزل الناس فقط بل تنبيهم بالحفاظ علي المسافات بينهم في محاولة لوقف إنتشار ذلك الوباء المندلع حديثاً.

و لكن في بداية الأمر كان للتجربة نتيجة عكسية, فبدلاً من بقاء الجميع بالمنازل خوفاً منهم, بدأ الجميع يخرج للشوارع لمشاهدة هذه الأشباح التي يتحدث عنها السكان.. مما دفع المتطوعين لتغيير أسلوبهم بالإنقضاض فجأة علي المارة و الظهور فجأة مع بعض لمسات الرعب.

و كان ذلك رد فعل من سكان البلدين اللتان تعاني من إنتشار الفيروس و يحتلون المركز ال 5 و ال 13 في آسيا من ناحية عدد الوفيات نتيجة ذلك الفيروس الذي أصبح وباء.  

ma3lomapoi

كل ما نهدف له نقل المعرفة والثقافة قدر المستطاع والمواضيع ليست كلها جادة ولكنها موضوعة بجدية

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: