الحرب الروسية اليابانية:الجزء الرابع: نهاية الحرب و إشتعال كوارث داخل البلدين بعد نهايتها. و التعديلات العالمية في قوانين الحروب بسببها. و علاقة الصهيونية بالحرب

و مع مساعي أمريكا من بداية الحرب لإنهائها, استقبل الرئيس الامريكي “ثيودور روزفلت” قرار روسيا (بمعاهدة سلام) بترحاب شديد و سعي بين الطرفين لإنهاء الحرب, من أجل المصالح الأمريكية التجارية, و بالفعل تمكن روزفلت من إقناع اليابان و روسيا بإرسال مندوبين لحضور إجتماع في بورتسموث بنيو هامبشاير بأمريكا, ليتم الإتفاق في النهاية علي توقيع معاهدة سلام بورتسموث يوم 5 سبتمبر عام 1905, لتُنهي رسمياً حالة الحرب بين البلدين. و تم التنازل عن دفع روسيا لأي عقوبات مالية مقابل تنازلها عن كوريا و منشوريا بالكامل, و تنازلت عن جزيرة سخالين أيضاً لصالح اليابان, و هي إحدي الجزر المتنازع عليها حالياً بين البلدين و التي استردها الاتحاد السوفييتي من اليابان بعد هزيمة اليابان في الحرب العالمية الثانية.

روزفلت

و حصل روزفلت علي جائزة نوبل للسلام بسبب تلك المعاهدة, إلا أن بالنسبة لليابان لم يكن ذلك كافياً, فبإعتبار تلك أول حرب لليابان من ذلك النوع دخلت اليابان في كارثة مالية وضعت الدولة علي حافة الإفلاس, و مع عدم إلزام روسيا بدفع تعويضات لم تتمكن اليابان من تحقيق أي عائد يغطي تكاليف الحرب, الامر الذي تحول لثورة اخري في اليابان مشابهة لتلك في روسيا أيضاً, لتخرج الدولتين من الحرب علي ثورات داخلية كارثية. و لكن تمكنت اليابان من إخماد ثورتها بعد 3 أيام فقط, و التي أشتعلت اعتراضاً علي بنود معاهدة بورتسموث و بشكل خاص مع الكره الياباني لأمريكا.

و تسببت تلك الحرب في عدة تعديلات في قوانين الحروب علي مستوي العالم, و كان أول تعديل عام 1906 في جينيف بسويسرا حيث كانت تترك القوات المعادية في تلك الحرب جنود الطرف الآخر في البحر حتي تغرق, مما تم منعه في تلك المعاهدة مع ضمان الحماية و الإنقاذ لأي جنود من سفن تم إغراقها في معارك بحرية, و في عام 1907 تم تعديل آخر في لاهاي بمنع بداية اي قصف بين بلدين او اشتباك دون السماح بمحاولات سلمية لحل النزاع بين البلدين أولاً و أصبح قانون دولي.

معاهدات لاهاي

لتنتهي تلك الحرب التي وقع بها 18 معركة لم تنتصر روسيا بأي معركة منهم و انتصرت اليابان ب 16 و معركتان دون حسم لطرف علي حساب الآخر. و هناك تضارب كبير في أعداد القتلي نتيجة عدم تسجيل اي من الطرفين وثائق للأعداد, و لكن يُعتقد أن إجمالي الضحايا ما يقرب ل 170 ألف شخص من ضمنهم 20 ألف صيني و ما يقرب ل 75 ألف روسي و البقية من نصيب اليابان. و تُصبح بذلك اليابان أول دولة آسياوية في التاريخ تُحقق إنتصار علي دولة أوروبية (في العصر الحديث).

و تُعتبر تلك الحرب هي النواة التي من خلالها طرحت أفكار البلشفية في روسيا و بدأ  الشعب يلتف حولها و دعمها حتي تمكنت من إشعال ثورة ناجحة عام 1917 و إعدام القيصر نيقولا الثاني و عائلته. و هي أيضاً التي ادخلت أمريكا بآسيا و جعلتها تمتد بها و هو الأمر الذي علي مدار سنوات حفز العداء بينها و بين اليابان و الذي تحول لكارثة في الحرب العالمية الثانية. و ألتفت جميع دول آسيا حول اليابان و رغم العداء مع الصين إلا أن الصين أشادت بإنتصار اليابان و أعلنت علناً أنها تعتبر إنتصار اليابان إنتصار لها أيضاً بإعتبارها قوة من الشرق انتصرت علي دولة عظمي بالغرب.

و من أهم الأسباب التي ادت إلي إنتصار اليابان في الحرب هو الدعم المالي الكبير من الصهاينة قبل الحرب و بعدها, حيث مدت البنوك اليهودية اليابان بالمال من أجل الإعداد للحرب و تحقيق إنتصار بها, كما دعمتها بعد الحرب ايضاً لتعويض الخسائر و كان ذلك الدعم من اليهود من أجل إسقاط القيصر الروسي و إضعافه لإنجاح الثورة البلشفية لاحقاً و وصولها للحُكم و محو الدين الذي بدوره أنهي الإضطهاد ضدهم بداخل روسيا, كما ذكرنا قبل ذلك في سلسلة قصة حياة هرتزل.

و إجمالي ما صرفته اليابان بالحرب 2مليار و 150 مليون ين, مدعمين بمساعدات خارجية وصلت إلي 820 مليون ين, أما روسيا فقد تخطت تكاليف الحرب ال 1.4 مليار فرانك فرنسي و كان كل اقتراضها من فرنسا بالإضافة إلي دعم كبير في النهاية ب500 مليون مارك ألماني من ألمانيا.

الجيش الياباني

و تعتبر نتيجة الحرب بالنسبة لروسيا شبه إفلاس مع عدم تمكنها من سداد الديون و تراكمها عام بعد عام, وضع كل ذلك نيقولا الثاني في وضع المنهزم الذي استمر بنفس الكارثة بدخول الحرب العالمية الأولي و دون أن يُكملها لم تحتمل روسيا الفقر و الديون أكثر من ذلك لتنجح الثورة البلشفية و التي إنتهت بإعدامه في النهاية بدعم مالي و سياسي صهيوني أيضاً نتيجة مذابح روسيا تجاه اليهود.

رسم يسخر من القيصر نيقولا و هو يستيقظ من كابوس بهجوم ضحايا الحرب عليه, تحقق الكابوس فعلاً لاحقاً

و تلك الحرب بشكل خاص كانت أولي الخطوات الجادة نحو الحرب العالمية الأولي, فقد وضعت تلك الحرب ألمانيا بدور الشيطان في الصراع السياسي العالمي و أتحد أكثر من عدو لها ثأراً مما فعلته تجاهه, و لم يتبقي لها سوي الدولة العثمانية (الهشة آنذاك) حليف و الإمبراطورية النمساوية (الهشة أيضاً) لتُصبح بذلك ألمانيا علي أعقاب خوض حرب عظمي وحيدة, و لكن هناك أحداث هامة للغاية سبقت ذلك نعرضها بإذن الله بدءاً من الجزء القادم.


السبب السادس: أزمة المغرب (الأولي). قانون “الجزيرة الخضراء”, غضب ألمانيا و البوادر الجادة لإندلاع حرب عظمي


العودة للجزء الثالث: أحداث الحرب و العبقرية العسكرية اليابانية, و خطأ من طبيب تسبب في هزيمة روسيا في الحرب!


ma3lomapoi

كل ما نهدف له نقل المعرفة والثقافة قدر المستطاع والمواضيع ليست كلها جادة ولكنها موضوعة بجدية

رأيان حول “الحرب الروسية اليابانية:الجزء الرابع: نهاية الحرب و إشتعال كوارث داخل البلدين بعد نهايتها. و التعديلات العالمية في قوانين الحروب بسببها. و علاقة الصهيونية بالحرب

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: