السويد تفاجئ العالم و تُطلق سفينة من المستقبل قبل موعدها ب 50 عام! .. أول سفينة تسير بطاقة رياح في العالم!

هذه السفينة التي تراها أمامك و التي هي أغرب من الخيال هي ليست فقط سفينة, بل هي مشروع مشترك بين شركة تصميم سُفن و الحكومة السويدية و عدة مراكز أبحاث ليخرج ذلك الإبتكار الذي سيغير في مسيرة الشعوب (بأمر الله) فيما يخص مصادر الطاقة.

Credits: Wallenius Marine

و هذه السفينة العملاقة و التي يبلغ طولها 200 متر تقريباً يمكنها أن تستوعب 7 آلاف سيارة, مثلها مثل حاملات السيارات و لكن علي بدن السفينة هناك 5 أشرعة أجنحة يبلغ طول كلاً منهم 80 متر تقريباً و التي يُمكن خفضها إلي 60 متر فقط تحسباً للمرور أسفل الجسور.

Credits: Wallenius Marine

و ذلك الإرتفاع لتلك الأشرعة المصنوعة من الصلب هو أمر إجباري (حالياً) لكي تتمكن تلك السفينة من إنتاج طاقة كافية لتحريك تلك السفينة التي يبلغ وزنها 35 ألف طن. و بذلك الإرتفاع و مع إبحارها أصبحت تلك السفينة و التي يبلغ طولها النهائي 100 متر فوق سطح البحر يجعلها ذلك أطول سفينة تم بنائها في العالم (من ناحية الإرتفاع).

Credits: Wallenius Marine

و تحتاج السفينة حتي الآن المد بالوقود و لكنها تعتمد بنسبة أكبر علي قوة طاقة الرياح, و تم وضع حساسات أعلي تلك الأشرعة من أجل حصر بعض المعلومات من أجل تطويرها, مثل سرعة الرياح بالأعلي, و تتمكن تلك السفينة من الدوران بدرجة 360, أي دوران كامل, و تبحر بسرعة 10 عقدة, أي أنها تحتاج لضعف المدة تقريباً لإنهاء الرحلة بالمقارنة لتلك التي تستخدم الوقود.

Credits: Wallenius Marine

و لكن الفائدة الهامة من تلك السفينة هو خفض كم التلوث, فهي تُنتج أقل من 1% من إجمالي ثاني أكسيد الكربون الذي تنتجه السفن الآخري أثناء نفس الرحلة. و ذلك ضمن خطة موضوعة لخفض كم ثاني أكسيد الكربون الذي تصدره وسائل النقل البحري بنسبة 50% بحلول عام 2050 مع إستمرار الخطة بعد ذلك لخفضه بنسبة 0% بنهاية القرن الحالي. أي أن تلك السفينة بذلك الشكل قد حققت أكثر بنسبة 49% زيادة عن الخطة الموضوعة لعام 2050 اليوم.

Credits: Wallenius Marine

و سيتم إطلاق سفينة مصغرة منها داخل السويد لتقوم برحلات داخلية, للإعداد لسفينة عملاقة تتمكن من عبور المحيط الأطلسي, و ما شجع المشروع علي الإستمرار هو إستجابة شركات إنتاج السيارات للمشروع و قبولهم بمضاعفة مدة النقل للسيارات مقابل الحفاظ علي البيئة, الأمر الذي سيُصبح إجباري لاحقاً.. و من المتوقع أن تبدأ السفينة رحلتها بالأطلسي بحلول عام 2024.

Credits: Wallenius Marine

و في مختلف المجالات حالياً تتجه الدول نحو خفض كم الوقود المستهلك, و لو أستمر المعدل بذلك الشكل فبحلول عام 2025 سينخفض سعر النفط بلا شك نتيجة إنخفاض الطلب عليه.

ma3lomapoi

كل ما نهدف له نقل المعرفة والثقافة قدر المستطاع والمواضيع ليست كلها جادة ولكنها موضوعة بجدية

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: