اللغة المالطية و اللغة العربية علاقة تاريخية ستستمر للأبد..

هناك تقارب بشكل كبير للغاية بين اللغة العربية و المالطية, فتُمثل اللغة العربية ثُلث المصطلحات المستخدمة باللغة المالطية المتحدث بها في جزيرة مالطا, و اللغة المالطية هي من اللغات السامية و التي تُنسب إلى سام بن نوح, إلا أن اللغة السامية في الأساس هي لغة أفروآسيوية تم شبه فصل أو إستقلال بها عنها.

Credits: micaela parente – Unsplash

كما أن اللغة المالطية هي لغة “صقلية عربية” و يعود ذلك لتبعيتها لإمارة صقلية و كانت إمارة مسلمة ظلت مالطا تابعة لها لفترة طويلة, و يُمكن لسكان مالطا فهم اللغة العربية بنسبة كبيرة و العكس و بشكل خاص سكان تونس, فبعد الدراسة اللغوية يُعتقد أن سكان مالطا و سكان تونس يُمكن لكلاً منهما فهم الآخر بنسبة 40% على الأقل.

كما تُعتبر اللغة المالطية لغة قديمة و مميزة كونها مستمرة حتى اليوم رغم دخول مالطا كتابعة لأنظمة حكم و جنسيات مختلفة كثيرة, حيث طغت الإيطالية و الإنجليزية على مالطا لفترة و لكن تمكنت مالطا في النهاية من فرض لغتها الأصلية كلغة للدولة بعد عناء فيما يقرب لعام 1935.

و مازال حتى اليوم تاريخ مالطا واضح في لغتها, حيث تجد العديد من المصطلحات و الألفاظ ضمن اللغة مأخوذة دون تغيير من لغات أُخرى منها اللغات الإنجليزية و العربية و الإيطالية و الفرنسية ايضاً, و أكثر من 60% من سكان مالطا يجيدوا اللغة الإنجليزية حالياً.

و من بعض الامثلة التي تجدها في اللغة المالطية من العربية تلك بالصورة.

اللغة العربية و المالطية

ma3lomapoi

كل ما نهدف له نقل المعرفة والثقافة قدر المستطاع والمواضيع ليست كلها جادة ولكنها موضوعة بجدية

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: