ماذا تعني كلمة “رمضان”!

تختلف الروايات عن أصل كلمة “رمضان” و لكن بعد البحث من العديد أتفق الأغلبية على 3 إحتمالات على أن تكون أصل كلمة رمضان.

معنى كلمة رمضان

الإحتمال الأول: (حسب ما ذكر ابن دريد), أن أسماء الشهور تم نقلها عن اللغة القديمة و تم تسميتها حسب الأوقات التي كانت تقع بها على مدار العام, فسُمي شهر رمضان من كلمة “الرمض” حيث أن لفظ رمض الحر يُعبر عن شدة الحر و أصبح إستعمالها مستمر حتى مع تغير شهر رمضان على مدار العام و إن لم يتفق مع أيام حر. و هناك اعتقاد ايضاً أن شهر رمضان مشتق من كلمة الرمض و لكن في إستخدام آخر و التي كانت تعني أحياناً “المطر الذي يأتي قبل الخريف, حيث يجد الأرض حارة”.

الإحتمال الثاني: أن العرب كانوا يرمضون أسلحتهم في رمضان (أي يدقونها) إستعداداً للحرب في شوال قبل حلول الأشهر الحرم, و كان يُستخدم لفظ “رمضان” دون كلمة شهر تعبيراً عن تلك الفترة أحياناً, و قيل أن أول من أطلق هذا الاسم كان “كلاب بن مرة” من قريش.

أما الإحتمال الثالث: أن رمضان اسم من أسماء الله و التعليل لذلك أن شهر رمضان لم يُذكر فرداً أبداً دون ذكر كلمة شهر قبله على عكس ذكر الشهور الاخرى أحياناً بشعبان و صفر مثلاً, و يُعتقد أن في السابق كان يكره البعض جمع كلمة رمضان, و يُجمع على وزن جمع المؤنث السالم. و قد ذكر أنس بن مالك رضي الله عنه: قال رسول الله صلى الله عليه و سلم “لا تقولوا رمضان بل انسبوه كما نسبه الله تعالى في القرآن فقال شهر رمضان”.

و بشكل عام شهر رمضان كان شهر حرمة من أيام الجاهلية و كانوا يصوموا منه أياماً, و كانوا يُطلقوا عليه أحياناً الناتق أو الناطل و ذلك لإعتقادهم أن الشهور التي تليه كانت شهور رغد و خصب. و كان يصوم رسول الله صلى الله عليه و سلم أيام من رمضان قبل فرض الصيام, حيث كان يصوم الرسول 3 أيام من كل شهر في البداية.

و وفقاً لبحث العالِم “محمد محمود الفلكي”  (عالم فلك مصري مميز على مستوى العالم في العصر الحديث), كان يقوم العرب قبل الإسلام بإضافة 9 أشهر كل 24 سنة أو 7 أشهر كل 19 سنة أو شهراً كل 3 سنوات, و ذلك لأنهم كانوا يستخدمون تقويم “شمسي-قمري”, و حسب ما أكتشف/يعتقد العالِم محمد محمود الفلكي فكان يقوم العرب بإختيار الإضافة حسب مصالحهم لتفادي وقوع الأشهر الحرم في الأوقات المرغوب خوض حروب لصالحهم فيها. ثم جاء الإسلام و حرم النسئ ليُبطل تلك الحجة للأبد.

مصادر:

كتاب الغنية لطالبي طريق الحق عز وجل في معرفة الآداب الشرعية ومعرفة الصانع عز وجل بالآيات والعلامات ثم الألفاظ بالقرآن والألفاظ النبوية ومعرفة أخلاق الصالحين.

كتاب الاشتقاق لابن دريد.

نتائج الإفهام في تقويم العرب قبل الإسلام “محمد محمود الفلكي”.

كتاب المصباح المنير في غريب الشرح الكبير (مجلد 2).


اقرأ ايضاً: متي تم صيام أول شهر رمضان في تاريخ المسلمين؟ و من أول من صام من البشر؟, و من أول من صام من المسلمين؟


ma3lomapoi

كل ما نهدف له نقل المعرفة والثقافة قدر المستطاع والمواضيع ليست كلها جادة ولكنها موضوعة بجدية

لا تعليقات بعد على “ماذا تعني كلمة “رمضان”!

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: