وسائل النقل العامة بلوكسمبورج مجانية. و لكن لماذا؟

في عام 2018 أعلنت لوكسمبورج أن جميع وسائل النقل العامة بالدولة ستُصبح “مجانية”.. و لكن لماذا فعلت لوكسمبورج ذلك؟

لوكسمبورج هي دوقية “حبيسة” أوروبية عاصمتها “مدينة لوكسمبورج” و هي إحدى العواصم الأربعة الأساسية للإتحاد الأوروبي كما أنها مقر محكمة العدل التابعة للإتحاد الأوروبي, و يحدها بلجيكا و ألمانيا و فرنسا, أما عدد سكانها فالبكاد يتجاوز ال620 ألف مواطن و مساحتها 2586 كيلومتر مربع فقط.

و نتيجة لما سبق ذكره فلوكسمبورج تعتمد إعتماد هام على العمالة التي تسافر إليها يومياً من الدول المحيطة (بلجيكا و ألمانيا و فرنسا) من أجل العمل ثم العودة مرة أُخرى لبيوتهم في دولهم, و يبلغ عدد المسافرين يومياً ما يتخطى ال200 ألف شخص بقليل.

Vincent Foret – Unsplash

و يتسبب ذلك في إزدحام مروري شديد عند مداخل و مخارج الدولة يومياً بالإضافة إلى كم تلوث كبير نتيجة عوادم السيارات, في دولة الحفاظ على البيئة من الأولويات بها.

و في عام 2020 بعد الإعلان عن مجانية وسائل النقل, طبقت بالفعل لوكسمبورج القانون الذي يجعل جميع وسائل المواصلات العامة بالدولة مجانية ماعدا الدرجة الأولى, و بذلك توفر الدولة على طبقة العمال و أصحاب الدخل المحدود 440 يورو سنوياً تقريباً بهذا القرار, و تهدف لوكسمبورج بذلك الحد من عدد السيارات داخلها من أجل الحفاظ على البيئة و القضاء على الزحام القاتل عند مداخلها.

و لم تنتهي خطة الدولة عند ذلك فحسب بل ستضخ 3.9 مليار يورو لتطوير شبكة النقل بالدولة على مدار عشر سنوات (بدأت من 2018 و ستستمر حتى 2028) بالإضافة إلى زيادة عدد ساحات إنتظار السيارات خارج الدوقية التي تُعرف باسم “الإصطفاف و الركوب” و المقصود أن تترك سيارتك في ساحة إنتظار و تكمل رحلتك للداخل من خلال ركوب المواصلات.

Mika Baumeiste – Unsplash

لوكسمبورج بشكل عام من أجمل دول العالم و أكثرها نظافة و هي الدوقية الوحيدة “المستقلة” في العالم حالياً, و تبعتها في ذلك القرار النادر العاصمة الإستونية الشهيرة “تالين”.

ma3lomapoi

كل ما نهدف له نقل المعرفة والثقافة قدر المستطاع والمواضيع ليست كلها جادة ولكنها موضوعة بجدية

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: